ضربة موجعة لبرشلونة

ضربة موجعة لبرشلونة

ضربة موجعة لبرشلونة

نشر خبرفي أذاعة كتالونيا خبرا صادما يفيد باحتمالية حاجة نجم برشلونة ومنتخب إسبانيا الشاب أنسو فاتي لعملية جراحية ثالثة، حيث لم يتعاف بعد من إصابته، وبهذا يمكن أن ينتهي موسمه.

وبحسب إذاعة راديو كتالونيا الإسبانية، فإن الغضروف المفصلي لفاتي لم يلتئم، مما قد يجبره على الخضوع لجراحة جديدة، وينتهي موسمه سواء مع البارسا أو المنتخب الإسباني الذي اختار اللعب له في اليورو أو الأولمبياد.

وتعرض فاتي لإصابة في نوفمبر 2020 في غضروف القدم.

وكان هذا الشهر، مارس 2021، هو الموعد المبدئي الذي أعلن لعودة فاتي مرة أخرى إلى الملاعب عند خضوعه للعملية الجراحية في نوفمبر.

وتم تصنيف نجم برشلونة البالغ 18 عاما كأفضل لاعب شاب في العالم، متفوقا على قائمة NXGN 2021 الكاملة المكونة من 50 لاعبا ولدوا بعد الأول من يناير 2002.

وصرح فاتي سابقا بأنه حلم باللعب في بطولة كأس الأمم الأوروبية التي تقام هذا الصيف.

Similar Posts

One Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *